recent
أحدث الأخبار

قرارات البنك المركزي اليوم.. أبرزها تثبيت سعر الفائدة عند 12.25٪

الصفحة الرئيسية

قرارات البنك المركزي اليوم بعد تغيير المحافظ

أبقى البنك المركزي المصري اليوم الخميس على استقرار أسعار الفائدة لليلة واحدة بعد ساعات من تعيين محافظ جديد ليحل محل طارق عامر الذي استقال بشكل مفاجئ يوم الأربعاء.

حيث عيّن الرئيس عبد الفتاح السيسي، حسن عبد الله، محافظًا مؤقتًا للبنك المركزي، اليوم الخميس، بعد استقالة طارق عامر، وسط غرق في أزمة عملة.

هذا وقد قال محللون إن البنك المركزي المصري ربما كان متحفظًا بعد تغيير المحافظ، حتى مع نمو الاقتصاد المصري بوتيرة أسرع من المتوقع في السنة المالية 2021/202 وارتفاع التضخم.

قرارات البنك المركزي اليوم.. أبرزها تثبيت سعر الفائدة

قرارات البنك المركزي اليوم - تثبيت سعر الفائدة

قالت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي إنها تركت سعر الإقراض دون تغيير عند 12.25٪ وسعر الودائع عند 11.25٪.

وقالت في بيان مصاحب لقرار أسعار الفائدة "قررت لجنة السياسة النقدية الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير يظل متسقا مع تحقيق استقرار الأسعار على المدى المتوسط."

وكان استطلاع أجرته رويترز شمل 15 محللا قبل استقالة طارق عامر قد توقع زيادة بنسبة نصف نقطة مئوية.

وأضافت لجنة السياسة النقدية: "في قرارها بالإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير اليوم ضمن قرارات البنك المركزي اليوم، لاحظت لجنة السياسة النقدية رفع أسعار الفائدة في اجتماعاتها السابقة".

شاهد أيضاً← عاجل.. تعيين حسن عبد الله رئيس البنك المركزي خلفًا لطارق عامر

ورفع البنك المركزي أسعار الفائدة بنقطتين مئويتين في مايو ونقطة مئوية واحدة في مارس لمكافحة التضخم بعد الغزو الروسي لأوكرانيا ورفع أسعار الفائدة الأمريكية.

وقالت سارة سعادة من سي آي كابيتال "من المرجح أن ترغب اللجنة في المضي قدما بحذر خلال الفترة الانتقالية".

ونما الناتج المحلي الإجمالي لمصر 6.2 بالمئة في السنة المالية المنتهية في 30 يونيو حزيران ارتفاعا من 3.3 بالمئة قبل عام.

وقالت لجنة السياسة النقدية نقلاً عن بيانات الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية إن هذا كان مدفوعاً بشكل أساسي بالقطاع الخاص، ولا سيما التصنيع غير النفطي والسياحة والتجارة.

ارتفع التضخم إلى 13.6٪ في يوليو من 13.2٪ في يونيو، وهو أسرع مستوياته منذ مارس 2019.

شاهد أيضاً← تفاصيل اجتماع البنك المركزي المصري وهل يحسم سعر الفائدة اليوم

قرارات البنك المركزي المصري اليوم

في اجتماعها الأخير في 23 يونيو، قالت لجنة السياسة النقدية إنها ستتحمل ارتفاع التضخم خلال الأشهر الستة المقبلة، الناجم بشكل رئيسي عن الأزمة الأوكرانية، حيث ينمو الاقتصاد بشكل أبطأ مما كان متوقعًا.

وقال ألين سانديب من نعيم للسمسرة "لا نتوقع أي تغييرات في أسعار الفائدة حتى تستقر القيادة الجديدة للبنك المركزي وتقوم بتقييم الوضع".

قالت إسراء أحمد من فاروس إنها تعتقد أن لجنة السياسة النقدية تركت أسعار الفائدة دون تغيير لأسباب جوهرية ، بما في ذلك الانخفاض التدريجي في أسعار السلع العالمية وتقليل الضغط على الميزانية.

وقالت "كان لدينا هذا الرأي حتى قبل التغيير في المحافظ".

google-playkhamsatmostaqltradent