recent
أحدث الأخبار

إنترنت غير محدود في مصر.. من حق المصريين خدمة جيدة وتكلفة معتدلة

الصفحة الرئيسية

إنترنت غير محدود في مصر

- إنترنت غير محدود في مصر، حملة بدأت قبل أيام، على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب بإلغاء الباقات الشهرية على الإنترنت، خاصةً وإن تكلفة الخدمة أصحبت عالية جدًا.

هاشتاج إنترنت غير محدود في مصر اشتكى كتير من مستخدمي الإنترنت، من بطء السرعة، وكمان اشتكوا من إن الباقة بتنتهي قبل ميعادها بسبب كونها محدودة، لذلك بيضطروا يدفعوا مبالغ تانية علشان ياخدوا باقات إضافية، وإنه اللي بيحتاج ياخد كمية تكفيه من النت، بيدفع مبالغ بتتخطى الألف جنيه مقابل باقات برضه محدودة.

إنترنت غير محدود في مصر.. من حق المصريين خدمة جيدة وتكلفة معتدلة

المشاركون في الهاشتاج اتهموا شركات الاتصالات بسرقة عملائها، وطالبوا الحكومة بالتدخل علشان تعدل التكلفة وتحسن مستوى الخدمة.

مشاركة المشاهير في حملة انترنت غير محدود في مصر

حملة انترنت غير محدود في مصر شارك فيها عدد كبير جدًا من اللي بيعانوا من سوء خدمة الإنترنت، واتصدرت التريند، وانضملهم فنانين زي الممثل محمد هنيدي والمطرب عبد الباسط حمودة، والفنانة سمية الخشاب والاعلامي إبراهيم فايق بل وتضامن معاهم مواطنين عرب، خاصة وإنه الإنترنت حاليًا بقى مهم لمجالات كتير وفي القلب منها التعليم.

شاهد أيضاً← الاستعلام عن فاتورة التليفون الارضي يوليو 2022 "رابط شغال"

لكن على النقيض كان في تقارير صحفية عارضت الهاشتاج، ونقلت عن مسؤولين في قطاع الاتصالات، قالوا إنه استخدام إنترنت غير محدود، هيأثر بشكل سلبي على البنية التحتية، وكمان زعموا إن استخدام سياسات الاستخدام العادل على نظام الكوتة، بيوفر العدالة للمستخدمين، وإنه فيه باقات كبيرة في شركات الاتصالات بتوصل لـ1 تيرابايت لكن كمان سعرها مرتفع.

مطالبات بإنترنت محدود في مصر

ناس تانية دافعت عن الإنترنت المحدود وقالت أنه فيه 51 دولة بتطبق دا في العالم، وكإن دا مبرر لاستخدام إجراء ضار بالمستخدمين وغير عادل، وكمان في ناس أرجعت عدم تطبيق سياسة الاستخدام العادل للإنترنت للوصلات غير الشرعية.

سياسة الاستخدام العادل، دي إجراءات بتتبعها شركات الاتصالات علشان تمنع المستخدمين إنهم يتخطوا السعة اللي بتحددها الشركة، ولما بيتخطى المستخدم السعة دي بتنخفض السرعة بشكل تلقائي، لكن في مصر الناس بتشتكي من إنه دا مش بيقلل السرعة بشكل معقول لكنه بيخلي الإنترنت شبه واقف مش بيتحرك، عشان تضطر تشحن باقات إضافية.

خبير التكنولوجيا محمد مشرف مدير الصناعات البرمجية بشركة جوجل، شرح الأزمة وسبب وجود الكوتة بشكل بسيط في فيديو على صفحته قال فيها، إنه مفيش حاجة إسمها شركات الإنترنت بتدفع تكلفة على تجاوز الكوتة، لإن الإنترنت عبارة عن شبكة عملاقة عن طريق كابلات إنترنت، والشبكة لها سعة محددة، وكل شركة لازم يتم حساب حجم قاعدة المستخدمين وحجم استهلاكهم وعلى أساسه بتحدد حجم السعة قد إيه، علشان يقدروا يستخدموا الإنترنت بشكل كويس وآدمي.

شاهد أيضاً← انترنت غير محدود في مصر.. 5 حلول لتطوير خدمات الإنترنت في مصر

لذلك المشكلة عندنا إن السعة مش مكفية الناس لأسباب كتير، منها إن معندناش كابلات كافية داخل البلد، فبيحصل بيع وهمي يعني الشركات بتبيع السعة للمستخدمين اللي المفروض تكفيهم، وهي أصلًا مش موجودة، فالحل الوحيد يا إما يتم الاستثمار في تكبير البنية التحتية، يا إما أبيع كوتة تحجّم الاستخدام، وبتعبير مشرف دا "نصب صريح".

أما المشكلة الأهم عندنا زي ما قال مشرف، فهي الاحتكار، وإنه مش من حق أي شركة تمد كابلات وتزود البنية التحتية غير شركة وي، وبم إن فيه احتكار فمفيش منافس ومفيش أي حافز يخلي الشركة تمد كابلات لتحسين الخدمة.

إحنا عندنا مشكلة كبيرة في الإنترنت ودا واضح في حجم هاشتاغ إنترنت غير محدود في مصر والمشاركين فيه واللي بالمناسبة مش أول مرة ينتشر بالشكل دا، وسبق واتعمل فيه حملات أكتر من مرة، ومفيش أي تحرك ملموس.

أغلب المواطنين بيستخدموا الإنترنت من الموبايل، وغالبًا بيكون من الداتا، مش من الإنترنت الأرضي، ودا لإنه مش كل البيوت فيها إنترنت منزلي ومش متاح لكل المناطق، بل وإن بعض المناطق اللي فيها كابلات بتكون غالبيتها يا إما مشغولة، أو محتاجة لصيانة، ومفيش مد جديد لكابلات من الشركة الوحيدة المحتكرة أغلب البنى التحتية للإنترنت وهي شركة وي.

وزي ما الناس اتكلمت، الإنترنت مبقاش رفاهية، ولكن بقى مهم جدًا لمجالات كتير زي التعليم ومجالات شغل كتير أبرزها البرمجة وصناعة المحتوى وغيرها، التكنولوجيا صناعة مربحة جدًا ساعدت في تقدم دول كتير جدًا زي الهند مثلًا اللي تقدمها كان مبني على التكنولوجيا بالأساس، ودا مجال مش محتاج تكاليف كبيرة زي المجالات الأخرى، بل كل المطلوب شخص محترف في البرمجة أو التصميم أو صناعة المحتوى ودا عندنا فيه ناس كتير شاطرة جدًا فيه، ودا بيتطلب جهاز لاب توب وإنترنت كويس.

شاهد أيضاً← انترنت غير محدود في مصر.. أبرز المشاكل وأبرز المطالب

مطالب حملة إنترنت غير محدود في مصر

المطلوب مش حاجة كبيرة، كل المطلوب خدمة جيدة مع تكلفة مناسبة ومعتدلة، خاصة وإنه سعر الخدمة عالي جدًا بالإضافة للضرائب المضافة، ودا لما نقارنها أصلًا لمعدلات الدخول، والموضوع بتاع التكلفة المناسبة والخدمة الجيدة دا حق لأي عميل لأي شركة في العالم، ناهيك عن حق المواطن على الدولة إنها تحمي حقه كمواطن قبل ما يكون مستهلك.

كتير من دول العالم بتوفر إنترنت غير محدود، بأسعار معتدلة، ودا معناه إنه أمر مش مستحيل، بل إنه موضوع الإنترنت حاليًا وجودته مرتبط بالتقدم، خاصة لما نبص على الدول اللي سرعة النت وجودته فيها عالية ومفيهاش كوتة محددة للباقة، هنلقيها كلها دول متقدمة تكنولوجيًا واقتصاديًا.

لكن في نفس الوقت فيه دول وضعها الاقتصادي مش أفضل شيء إنما متقدمة علينا في سرعة الإنترنت، ودا لأن سرعة النت عندنا بالمقارنة بالمتوسط العالمي وبالمقارنة بدول قريبة مننا في المنطقة مش كويسة خالص، إحنا السنة اللي فاتت كنا في المركز الـ102 عالميا في سرعة الإنترنت من على الموبايل سابقنا في الترتيب ده دول موريشيوس، وبتسوانا، والكاميرون، بحسب Speedtest Global Index.

البلد محتاجة استثمارات علشان تحل مشاكل الإنترنت، ودا دور الحكومة اللي مطلوب منها تضخ استثمارات في البنية التحتية للإنترنت، ودي بالمناسبة أولوية، وهيكون أولى وأكثر جذب للاستثمار.

الرئيس السيسي كان بيتكلم عن مبادرة لدعم المبرمجين، وكلام عن مهندسين، وعاوزين نغير نظام التعليم، ونتجه أكتر نحو رقمنة التعليم، طيب بالعقل كده دا كله هيحصل إزاي وإحنا عندنا مشاكل الإنترنت دي، اللي موجودة حتى في مدارس التربية والتعليم وفي الجامعات.

شاهد أيضاً← اختراق 1.5 مليار مستخدم أثناء توقف الفيسبوك والواتساب

والأهم من كل دا هو إنه يتم وقف احتكار البنى التحتية والكابلات، والحكومة تتيح منافسة عادلة لكل الشركات، ودا اللي هيفيد المواطن، إنه يكون قدامه خيارات كتير، يقدر من خلالها يختار أفضل جودة بأقل تكلفة ودا اللي موجود في أي سوق عادي.

فيه حلول غير مكلفة ماديًا ودا من الناحية التقنية، ممكن استغلالها لحل المشكلة، ودا مش هيكون غير بالاستعانة بخبراء، يشتغلوا على أفضل حلول بأقل تكلفة، واللي هي حاجة مش جديدة، سبق وفيه بالفعل إجراءات تكلفتها قليلة، زي استخدام "الكابلات المتداخلة اللا سلكية"، بالإضافة تقنية اسمها "المساحات البيضاء"، ودي مش بتحتاج بنية تحتية من الأسلاك ودا معناه تقليل التكلفة مع نشرها على مساحات جغرافية واسعة.

كتبنا قبل كده دعم للحملة وشرح لمشاكل الإنترنت في مصر، وإحنا ضد تماما تخوين أو الهجوم على الناس اللي بتطالب بشيء عادل تماما، ونتمنى البدء فعلا في الاستجابة لمطالب المصريين فيما يخص الإنترنت اللي هو مبقاش مطلب رفاهية خالص.

google-playkhamsatmostaqltradent