recent
أحدث الأخبار

حكم صيام يوم الجمعة منفرداً إذا صادف يوم عرفة.. دار الافتاء ترد

الصفحة الرئيسية

حكم صيام يوم الجمعة منفرداً إذا صادف يوم عرفة

هل يجوز صيام يوم عرفة الجمعة فردى أم لا بد صيام يوم قبله أو بعده؟

سؤال ورد إلى دار الإفتاء المصرية، خلال بث مباشر أجرته الدار اليوم الثلاثاء، وأجاب عليه الدكتور محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.

حكم صيام يوم الجمعة منفرداً إذا صادف يوم عرفة

وقال عبد السميع: "لا مانع من صيام يوم عرفة لو وافق يوم الجمعة، ولا مانع من أن يخص أحد الناس يوم الجمعة بالصيام لفضل فيه، فمثلا إذا وافق يوم عاشوراء أو يوم عرفة لا مانع وربما بعض الناس عليها قضاء فلا مانع من القضاء في هذا اليوم".

وتابع عبد السميع: "الذى يكره في يوم الجمعة النافلة المطلقة، أي التطوع المطلق بالصيام فلا يستحب أن يكون هذا التطوع في يوم الجمعة وحده لأنه يوم فرح ويوم عيد، ولكن لو صادف يوم عرفة أو عاشوراء أو يصادف من كان يصوم يوما ويفطر يوما فلا مانع".

كما أجاب أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية على سؤال نصه: "هل يجوز صيام التسع من ذي الحجة بنية ذي الحجة ونية قضاء ما فاتني في رمضان؟"، قائلاً: "نعم يجوز ذلك ويحصل الثوابين".

نشرت دار الإفتاء المصرية، في وقت سابق عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، انفوجراف يوضح، سنن عشر ذى الحجة، وهى: "كثرة الذكر، كثرة فعل الخيرات، الصوم، عدم قص الشعر والأظافر إذا كنت تنوى الأضحية، صوم يوم عرفة والإكثار من قول "لا إله إلا الله وحده لا شريك له".

يوم عرفة من أفضل الأيام عند الله تعالى، وقد ورد الحث على صيامه، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ عَلَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ) رواه مسلم.

شاهد أيضاً← "أخر تحديث" أسعار اللحوم اليوم الخميس 7 يوليو 2022 في محلات الجزارة

حكم صيام يوم الجمعة منفرداً

ويسن صيام يوم عرفة ولو صادف يوم الجمعة؛ لأن ذلك مستثنى من كراهة إفراد يوم الجمعة بالصيام، فكراهة إفراد يوم الجمعة مخصوصة في حال صوم النفل المطلق، أما إذا كان للصائم عادة له فوافقت يوم الجمعة أو كان صياماً مسنوناً؛ كيوم عرفة، أو عاشوراء، فلا يكره حينئذٍ صيام يوم الجمعة منفرداً.

يقول الإمام الرملي الشافعي رحمه الله: "ويكره إفراد يوم الجمعة بالصوم؛ لما صح من قوله صلى الله عليه وسلم: (لا يصم أحدكم يوم الجمعة إلا أن يصوم يوماً قبله أو يوماً بعده) ولكونه يوم عيد، ومحل ما تقرر إذا لم يوافق إفراد كل يوم من الأيام الثلاثة [الجمعة أو السبت أو الأحد] عادة له، وإلا كأن كان يصوم يوماً ويفطر يوماً، أو يصوم عاشوراء أو عرفة فوافق يوم صومه؛ فلا كراهة كما في صوم يوم الشك، ذكره في المجموع، وهو ظاهر وإنْ أفتى ابن عبد السلام بخلافه، ويؤخذ من التشبيه أنه لا يكره إفرادها بنذر وكفارة وقضاء، وخرج (بإفراد) ما لو صام أحدهما مع يوم قبله، أو يوم بعده؛ فلا كراهة لانتفاء العلة" انتهى باختصار [نهاية المحتاج 3/ 209]، ومثله في [تحفة المحتاج] لابن حجر الهيتمي رحمه الله.

وعليه؛ فيسن صيام يوم عرفة ولو صادف يوم الجمعة، ولا كراهة في ذلك سواء صام يوماً قبله أو لم يصم؛ لأنه من النفل المؤقت بوقت معين. والله تعالى أعلم.

شاهد أيضاً فيديو | مقتل المذيعه شيماء جمال رمياً بالرصاص والتمثيل بجثتها

هل يجوز صيام يوم الجمعه منفردا إذا وافق يوم عرفه؟

ثبت في الصحيحين من حديث أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( لا يَصُومَنَّ أَحَدُكُمْ يَوْمَ الْجُمُعَةِ إِلا يَوْمًا قَبْلَهُ أَوْ بَعْدَهُ ) رواه البخاري (1849) ومسلم (1929) ، وروى مسلم في صحيحه عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( لا تَخْتَصُّوا لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ بِقِيَامٍ مِنْ بَيْنِ اللَّيَالِي وَلَا تَخُصُّوا يَوْمَ الْجُمُعَةِ بِصِيَامٍ مِنْ بَيْنِ الْأَيَّامِ إِلا أَنْ يَكُونَ فِي صَوْمٍ يَصُومُهُ أَحَدُكُمْ ) ( الصيام/1930) .

وفي الصحيح عَنْ جُوَيْرِيَةَ بِنْتِ الْحَارِثِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَخَلَ عَلَيْهَا يَوْمَ الْجُمُعَةِ وَهِيَ صَائِمَةٌ فَقَالَ أَصُمْتِ أَمْسِ قَالَتْ لا قَالَ تُرِيدِينَ أَنْ تَصُومِي غَدًا قَالَتْ لا قَالَ فَأَفْطِرِي وَقَالَ حَمَّادُ بْنُ الْجَعْدِ سَمِعَ قَتَادَةَ حَدَّثَنِي أَبُو أَيُّوبَ أَنَّ جُوَيْرِيَةَ حَدَّثَتْهُ فَأَمَرَهَا فَأَفْطَرَتْ ) رواه البخاري ( الصوم/1850).

ويستثنى من هذا النهي : ِمَنْ صَامَ قَبْله أَوْ بَعْده أَوْ اِتَّفَقَ وُقُوعُهُ فِي أَيَّامٍ لَهُ عَادَةٌ بِصَوْمِهَا كَمَنْ يَصُوم أَيَّام الْبِيضِ أَوْ مَنْ لَهُ عَادَةٌ بِصَوْمِ يَوْمٍ مُعَيَّنٍ كَيَوْمِ عَرَفَةَ فَوَافَقَ يَوْمَ الْجُمْعَةِ، وَيُؤْخَذُ مِنْهُ جَوَازُ صَوْمِهِ لِمَنْ نَذَرَ يَوْم قُدُوم زَيْدٍ مَثَلًا أَوْ يَوْم شِفَاء فُلَانٍ.

وكذلك من عليه صوم قضاء من رمضان، " فيجوز للمسلم أن يصوم يوم الجمعة قضاء عن يوم رمضان ولو منفرداً " فتوى اللجنة الدائمة.

وكذلك لو وافق عاشوراء أو عرفة يوم جمعة، فيصومه، لأن نيّته عاشوراء وعرفة وليس الجمعة.

شاهد أيضاً"القصة الكاملة".. لمقتل مصطفي سراج حرقاً بالمولوتوف في دمياط الجديدة

حكم إفراد يوم الجمعة بالصيام إذا وافق يوم عرفه ؟

الجواب : يجوز صيام يوم الجمعة منفردا إذا وافق يوم عرفة، بنية صيام يوم عرفه، لا بنية صيام يوم جمعة، وكذلك عاشوراء، ومن يصوم يوم ويفطر يوم، ومن يصوم يوم قضاء منفردا.

google-playkhamsatmostaqltradent