recent
أحدث الأخبار

تقارير زكريا الزبيدي يتعرض لتعذيب شديد وضرب مبرح والتعذيب بالصعق الكهربائي ومنعه من النوم مطلقاً

الصفحة الرئيسية

الزبيدي أول من خرج و20 دقيقة بقوا عند فتحة النفق تفاصيل جديدة عن نفق الحرية

- نشر موقع واللا العبري، اليوم الإثنين، تفاصيلا جديدة حول عملية نجاح ستة أسرى فلسطينيين فجر الإثنين الماضي من انتزاع حريتهم من داخل سجن جلبوع عبر نفق صغير.
ونقل الموقع عن مسؤول كبير مطلع على التحقيقات التي تجري، أن أول من خرج من فتحة النفق كان زكريا الزبيدي ثم تبعه باقي الأسرى، مشيرًا إلى أن أحد الأسرى علق في فتحة النفق الضيق وساعده البقية على الخروج منه.
وقال المصدر إن “عملية ‘الفرار’ موثقة بالكامل عبر الكاميرات الأمنية للسجن”، مشيرًا إلى أن الأسرى بقوا 20 دقيقة عند فتحة النفق قبل أن يتوجهوا إلى المنطقة الزراعية القريبة من السجن.
وتبين من التحقيقات أن الحارس الذي كان يتابع الكاميرات الأمنية كان يشاهد التلفاز في غرفة التحكم دون أن ينتبه للكاميرات وما تسجله، كما أنه وباقي الحراس لم ينتبهوا للتنبيه الذي تم تفعيله بعد نباح كلاب الحراسة، حيث يوجد تقنية لدى مصلحة السجون بإرسال تنبيه للحراس عندما تنبح الكلاب.
وقبل أيام من تنفيذ العملية، اشتكى بعض السجناء للحراس من وجود رمال في “الصرف الصحي”، إلى جانب أنه لوحظ لاحقًا وجود رمال في صناديق القمامة الخضراء الموجودة داخل السجن، ولفت عامل نظافة انتباه العديد من الحراس لهذه القضية لكنهم ردوا بأن كل شيء على ما يرام.
ورفضت مصلحة السجون الإسرائيلية التعليق على التقرير.
ما يحدث جريمة وخيانة وعمالة بكل المقاييس.. لقد فعلوا المستحيل حرفيا.. كيف تم الوصول لهم بهذه الخسة.
نعم انهم نسوا اشكال الشوارع والبيوت، عقود خلف القضبان، واحتاجوا من يؤيهم.. ذهبوا لأمكنة يستجيروا بها، منطقيا ظنا منهم بأنها الأكثر امانا، لانت لهم الأرض وخذلهم بعض، ربما يكونوا من بني جلدتهم فما نامت أعين الجبناء ولا الخونة.
الأسير البطل زكريا الزبيدي، تحت التعذيب الشديد جدا الآن فقد قاموا بكسر عظام أرجله وضربه ضرباً مبرحاً والتعذيب بالصعق الكهربائي ومنعه من النوم مطلقاً وتناوب الضباط بالتحقيق معهم طيلة فترة التحقيق مذ قاموا بالعثور عليه وشبحه على رجليه المكسورتين وتعذيبه شتى أنواع العذاب الوحشي والهمجي.
البطل / زكريا الزبيدي يوم محاكمته ابتسم في عزة واستعلاء وقال للقاضي:
(رح أطلع غصبن عنك بأمر الله )..فتم توقيفه لخطورته، وإيداعه في سجن جلبوع، بعد عامين من الإعتقال..
سخر الله إدارة السجن بإصدار قرار نقله من زنزانته إلى زنزانة محمود العارضه ورفاقه قبل الهروب بيوم واحد، ليصبح سادسهم لم يحفر ملعقة واحدة في نفق الحرية لكنها إرادة الله إذا أراد أمرا كان فاللهم الحرية للجميع في كل بقاع الأرض...
(وَإِذۡ یَمۡكُرُ بِكَ ٱلَّذِینَ كَفَرُوا۟ لِیُثۡبِتُوكَ أَوۡ یَقۡتُلُوكَ أَوۡ یُخۡرِجُوكَۚ وَیَمۡكُرُونَ وَیَمۡكُرُ ٱللَّهُۖ وَٱللَّهُ خَیۡرُ ٱلۡمَـٰكِرِینَ)[سورة الأنفال 30]

كتب جبريل الزبيدي/شقيق الاسير الحر زكريا الزبيدي
شو ضل بجسمك
رصاصة برجلك
قذيفة هاون بوجهك
رصاصة براسك
رصاصة بصدرك
رصاصة ببطنك
رصاصة بايدك
وقرنيات عيونك ما بشوفن
من شو ربنا خلقك يا زكريا ؟؟

google-playkhamsatmostaqltradent